اختتام الدورة التدريبية لأعضاء شبكات الحماية المجتمعية في مأرب.

اختتام الدورة التدريبية لأعضاء شبكات الحماية المجتمعية في مأرب.

اقيمت اليوم بمدينة مأرب، فعالية اختتام الدورة التدريبية لأعضاء شبكات الحماية المجتمعية للمركز الاجتماعي التابع لجمعية الوصول الإنساني والممول من مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

و هدفت الدورة التي نفذت خلال ستة أيام وشارك فيها (50) عضواً من العاملين في شبكات الحماية في مخيمات النازحين والتجمعات السكانية في مديرية مدينة مأرب إلى إكسابهم مهارات الرصد وتقييم الحوادث والاحتياج وآلية رفع التقارير والإحالة للمركز الاجتماعي لتلقي الخدمات.

وأعرب مدير عام مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل عبدالحكيم القيسي ، عن أمله في أن تحقق الدورة نقلة نوعية بمجال العمل الإنساني .. مشيرا إلى أهمية الدورة في خلق بيئة آمنة للنازحين وضرورة عكس التدريب على واقع العمل في المخيمات التي يعملون فيها.. مؤكداً أن محافظة مأرب استقبلت أكثر من مليونين ومائتين ألف نازح وهذا يمثل عبء كبير على السلطة المحلية رغم محدودية الإمكانيات وشحة الموارد لكنها قامت بواجبها في مجال الحماية والرعاية والخدمات.

من جانبه أشار مدير جمعية الوصول الإنساني بمأرب سالم سعيد إلى أن عمل أعضاء شبكة الحماية يعد هو الأساس وحجر الزاوية في العمل الإنساني داعيا إلى تطبيق محتوى الدورة لرفع مستوى جودة الأداء والتقارير ..، موضحاً أن هذه الدورة هي السادسة التي يقيمها المركز وكان خلال العامين الماضيين وكان لها دور في حصول النازحين من فئات الضعف على برامج الحماية والدعم النفسي والقانوني والدعم النقدي لأكثر من 36 ألف أسرة.

من جهته ، أشاد مدير إدارة التنسيق بالوحدة التنفيذية محمد السعيدي بتميز الدورة بموضوعاتها الغنية وبكفاءة المدربين والطرق التدريبية المتنوعة والتفاعلية التي استخدمت في إدارة الجلسات التدريبية، التي ألقت الضوء على العديد من الموضوعات الهامة التي يحتاجونها والتي مكنتهم من تعزيز وتطوير قدراتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى